التحصينات – التحصينات السفر

تحدث مع طبيبك قبل أشهر من الرحلة لمعرفة ما إذا كان من المستحسن إجراء أي تحصينات. بعض األمور، مثل عمرك وصحتك، وأين أنت ذاهب، وطول مدة إقامتك، تؤثر على خطر األمراض وحاجتك للتطعيم.

قد يكون لدى الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الطبية، مثل مشاكل الجهاز المناعي، توصيات تحصين مختلفة عن الأشخاص الأصحاء. أيضا، قد يحتاج الأطفال الصغار الذين يسافرون إلى تلقي تحصيناتهم الروتينية في وقت أقرب من الموعد المقرر عادة.

وفي معظم البلدان المتقدمة النمو (بما في ذلك كندا وأستراليا ونيوزيلندا واليابان والبلدان الغربية والشمالية الأوروبية)، فإن خطر التعرض للأمراض الخطيرة لا يزيد عموما عنه في الولايات المتحدة.

وقد يكون خطر التعرض لمرض خطير أعلى بكثير في البلدان النامية (مثل تلك الموجودة في معظم أنحاء أفريقيا وآسيا وأجزاء كثيرة من أمريكا الجنوبية والوسطى) مما هو عليه في معظم البلدان المتقدمة النمو. وينطبق ذلك بوجه خاص على المناطق التي تعاني من سوء المرافق الصحية (مثل سوء معالجة المياه والغذاء). فمثلا

وتتوقف الحاجة إلى تحصينات السفر على تاريخ التحصين الخاص بك، والمنطقة المحددة التي تخطط لزيارتها، والوقت من السنة، وما إذا كان قد حدث أي تفشي مرض مؤخرا.

بعض الأنشطة أو طرق السفر تزيد من خطر التعرض للمرض. وتشمل هذه

فكلما طالت فترة البقاء في بلد ما، كلما ازداد تعرضك لمسببات الأمراض المحلية التي قد تسبب ضررا.

يمكنك الحصول على معلومات حول التحصينات السفر من قبل

لمزيد من المعلومات حول التحصين والصحة المتعلقة بالسفر، الصحة السفر.

إذا كنت تسافر إلى أمريكا الجنوبية أو أفريقيا، قد تحتاج إلى لقاح الحمى الصفراء (ما هي وثيقة بدف؟)؛ وينبغي للمسافرين إلى البلدان النامية اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع عدوى التهاب الكبد الوبائي ألف، التي قد تشمل التحصين. قد يوصى بتلقيح إضافي، مثل لقاح التيفود (ما هي وثيقة بدف؟).

استكشاف المناطق الريفية أو خارج الطرق السياحية المعتادة؛ أخذ رحلات الظهر. زيارة أشخاص في بلد آخر.

اتصل بقسم الصحة أو الطبيب المحلي. زيارة الموقع الإلكتروني لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (سدك) على www.cdc.gov/travel.